رشحني كأفضل المواقع الشيعية
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 مختارات عن العباس ((عليه السلام))

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة السيدة زينب(ع)

avatar

المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 21/08/2008
العمر : 27

مُساهمةموضوع: رد: مختارات عن العباس ((عليه السلام))   الثلاثاء سبتمبر 09, 2008 8:49 am

يسلمو يعطيج الف عافيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
دماء الطف (ام منتظر)
مديرة المنتدى
avatar

المساهمات : 257
تاريخ التسجيل : 01/08/2008
العمر : 29

مُساهمةموضوع: رد: مختارات عن العباس ((عليه السلام))   الثلاثاء أغسطس 26, 2008 2:09 pm

يسلموووووووووووووووووووووووووو

الله يخليك ولا يحرمنا منكي يارب ولا من قلمك الذهبي ولا من شذاه وفواحانه ان شاااااااااااااااااااء الله

تحيتي
أختكم دماء الطف

_________________


{{ الله يرحمك خالي وغفرالله ذنوبك وادخلك الجنان بواسع ابوابه رحم الله من قرأ الفاتحة واهداها الى روح المرحوم الشاب صلاح ابراهيم الشويخ}}

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkazem.forumfreez.com
تراتيل كاظميه



المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 13/08/2008

مُساهمةموضوع: رد: مختارات عن العباس ((عليه السلام))   الثلاثاء أغسطس 19, 2008 9:30 am

مشكوره اختي على الموضوع

والعباس عليه السلام تأبى الكلامات عن وصفه

ويجف حبر الدنيا حين مانتكلم عنه

مشكوره خيتووو مره ثانيه

ومآننحرم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نورٌ كاظمي

avatar

المساهمات : 52
تاريخ التسجيل : 08/08/2008
الموقع : أرض الكاظميين

مُساهمةموضوع: مختارات عن العباس ((عليه السلام))   الأحد أغسطس 17, 2008 12:06 pm



[b][i]مختارات عن العباس ((عليه السلام))



بمناسبة ذكرى ولادة بطل العلقمي،وساقي عطاشى كربلاء،العبد الصالح، مولانا أبي الفضل العباس بن أمير المؤمنين، في الرابع من شهر شعبان لعام 26 من الهجرة،فإننا نهديكم زيارته الشريفة الواردة على لسان الإمام جعفر بن محمد الصادق (عليه السلام)، من كتاب (مفاتيح الجنان) للعلامة الشيخ عباس القمي(ره)، حيث تتجلى مميزاته ورفعة مقاماته(ع):



روى الأجل الشيخ جعفر بن قولويه القميّ بسند معتبر عن أبي حمزة الثمالي عن الصادق(عليه السلام) قالSadإذا أردت زيارة قبر العباس بن علي وهو على شط الفرات بحذاء الحبر فقف على باب السّقيفة(الروضة)وقل:



(سلام الله وسلام ملائكته المقربين وأنبيائه المرسلين وعباده الصالحين وجميع الشهداء والصديقين،والزّاكيات الطيَبات فيما تغتدي وتروح عليك يابن أمير المؤمنين.

أشهد لك بالتسليم والتصديق والوفاء والنصيحة لخلف النبي صلى الله عليه وآله المرسل،والسبط المنتجب،والدليل العالم،والوصيّ المبلّغ،والمظلوم المهتضم،فجزاك الله عن رسوله وعن أمير المؤمنين وعن الحسن والحسين صلوات الله عليهم أفضل الجزاء بما صبرت واحتسبت وأعنت فنعم عقبى الدار،لعن الله من قتلك ولعن الله من جهل حقك واستخفّ بحرمتك،ولعن الله من حال بينك وبين ماء الفرات،أشهد أنك قتلت مظلوماً،وأن الله منجزٌ لكم ماوعدكم،جئتك يابن أمير المؤمنين وافداً إليكم،وقلبي مسلمٌ لكم وتابعٌ،وأنا لكم تابعٌ ونصرتي لكم معدّةٌ حتى يحكم الله وهو خيبر الحاكمين،فمعكم معكم لا مع عدوّكم إني بكم وبإيابكم من المؤمنين،وبمن خالفكم وقتلكم من الكافرين، قتل الله أمة ً قتلتكم بالأيدي والألسن.



ثم ادخل فانكب على القبر وقل:



السلام عليك أيها العبد الصالح المطيع لله ولرسوله ولأمير المؤمنين والحسن والحسين صلى الله عليهم وسلم،السلام عليك ورحمة الله وبركاته ومغفرته ورضوانه وعلى روحك وبدنك،أشهد وأشهد الله أنك مضيت على ما مضى به البدريون والمجاهدون في سبيل الله المناصحون له في جهاد أعدائه المبالغون في نصرة أوليائه الذابون عن أحبائه فجزاك الله أفضل الجزاء،وأكثر الجزاء،وأوفر الجزاء،وأوفى جزاء أحد ممن وفى ببيعته واستجاب له دعواته وأطاع ولاة أمره أشهد أنك قد بالغت في النصيحة،وأعطيت غاية المجهود،فبعثك الله في الشهداء،وجعل روحك مع أرواح السعداء،وأعطاك من جنانه أفسحها منزلاً وأفضلها غرفاً،ورفع ذكرك في عليين، وحشرك مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً، أشهد أنك لم تهن ولم تنكل،وأنك مضيت على بصيرة من أمرك مقتدياً بالصالحين،ومتبعاً للنبيّين،فجمع الله بيننا وبينك وبين رسوله وأوليائه في منازل المخبتين فإنه أرحم الراحمين)).



أقول: من المستحسن أن يُزار بهذه الزيارة خلف القبر مستقبل القبلة كما قال الشيخ في التهذيب،ثم ادخل فانكب على القبر وقل وأنت مستقبل القبلة؛السلام عليك أيها العبد الصالح،واعلم أيضاً أنه إلى هنا تنتهي زيارة العباس على الرواية السالفة ولكن السيِّد ابن طاووس والشيخ المفيد وغيرهما ذيلوها قائلين:

(ثمَ انحرف إلى عند الرأس فصلَّ ركعتين ثم صلّ بعدهما مابدا لك وادعُ الله كثيراً) وقٌُل عقيب الرّكعات:



(اللهم صلي على محمد وآل محمد، ولا تدع لي في هذا المكان المكرم والمشهد المعظم ذنباً إلا غفرتهُ، ولا همّاً إلا فرجتهُ،ولا مرضاً إلا شفيتهُ،ولا عيباً إلا سترتهُ،ولا رزقاً إلا بسطتهُ،ولا خوفاًإلا آمنتهُ،ولا شملاً إلا جمعتهُ،ولا غائبا إلا حفظتهُ وأدنيتهُ،ولا حاجَةً مِنْ حوائج الدنيا

والآخرة لك فيها رضى ولي فيها صلاحٌ إلا قضيتها يا أرحم الراحمين).





ثم عُد إلى الضريح فقف عند الرّجلين وقُل:

(السلام عليك يا أبا الفضل العباس بن أمير المؤمنين،السلام عليك يا بن سيِّد الوصيين،السلام عليك يابن أول القوم إسلاماً وأقدمهم إيماناً وأقومهم بدين الله،وأحوطهم على الإسلام أشهدُ لقد نصحت للهِ ولرسولهِ ولأخيك فنعم الأخ المواسي،فلعن الله أمةً قتلتك،ولعن الله أمةً ظلمتك،ولعن الله أمةً استحلت منك المحارم، وانتهكت حرمة الإسلام،فنعم الصابر المجاهد المحامي الناصر والأخ الدافعُ عن أخيه،المجيب إلى طاعة ربه،الراغب فيما زهد فيه غيرهمن الثواب الجزيل والثناء الجميل،وألحقك الله بدرجة آبائك في جنات النعيم،اللهم إني تعرضتُ لزيارة أوليائك رغبة في ثوابك ورجاءً لمغفرتك وجزيل إحسانك،فأسألك أن تصلي على محمد وآله الطاهرين، وأن تجعل رزقي بهم داراً وعشيتي بهم قراراً،وزيارتي بهم مقبولة وحياتي بهم طيِّبة،وادرجني إدراج المكرمين،واجعلني ممن ينقلب من زيارة مشاهد أحبائك مفلحاً منجحاً، قد استوجب غفرانَ الذنوبِ وسترَ العيوب وكشف الكروبِ، إنك أهل التقوى وأهل المغفرة).



فإذا أردت وداعه فادنُ من القبر الشريف وودعه بما ورد في رواية أبي حمزة الثمالي وذكره العلماء أيضاً:



(أستودعك الله وأسترعيك وأقرأ عليك السلام،آمنا بالله وبرسوله وبكتابه وبما جاء به من عند الله ،اللهم فاكتبنا مع الشاهدين،اللهم لا تجعلهُ آخر العهد من زيارتي قبر ابن أخي ورسولك صلى الله عليه وآله،وارزقني زيارته أبداً ماأبقيتني واحشرني معه ومع آبائه في الجنان،وعرَّف بيني وبينه وبين رسولك وأوليائك،اللهم صلي على محمد وآلِ محمد وتوفَّني على الإيمان بك والتصديق برسولك والولاية لعلي بن أبي طالب والأئمة من ولده عليهم السلام والبراءة من عدوهم،فإني قد رضيت ياربي بذلك، وصلى الله على محمد وآل محمد).

(ثم ادعُ لنفسك ولأبويك وللمؤمنين والمسلمين واختر من الدعاء ماشئت).

أقول: في رواية عن السّجاد صلوات الله وسلامه عليه قالSadرحم الله العباس فلقد آثر وفدى أخاه بنفسه حتى قطعت يداهُ فأبدله الله عزّ وجل بهما جناحين يطير بهما مع الملائكة في الجنة كما جعل لجعفر بن أبي طالب (عليهما السلام)وإنَّ للعباس(عليه السلام).
المصدر: مفاتيح الجنان للشيخ عباس القمي(ره)).
[/size][/i][/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkazem.forumfreez.com/forum.htm
 
مختارات عن العباس ((عليه السلام))
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الامام الكاظم عليه السلام :: ¤©§][§©¤][ منتديات اهل البيت عليهم السلام ][¤©§][§©¤ :: اهـــــــــل البيت (ع)-
انتقل الى: